أسباب ضعف الشخصية وانعدام الثقة بالنفس

أسباب ضعف الشخصية وانعدام الثقة بالنفس

أسباب ضعف الشخصية وانعدام الثقة بالنفس

تتنوع أسباب عدم الثقة بالنفس بين الأسباب الناتجة عن الجو الأسري والتربية الأسرية الخاطئة، وبين العوامل والظروف التي يواجهها الفرد والمشاعر التي تنتج عن ذلك.

 إن الثقة بالنفس هي بوابة الإنسان وأفضل طريق للوصول إلى النجاح في الحياة وبلوغ الأهداف، وبحال انعدام ثقة الفرد بنفسه تنغلق بوجهه جميع أبواب الحياة، ولا يمكنه النجاح بأي مجال.

لذلك لا بد من معرفة أسباب عدم الثقة بالنفس لمعالجتها وتعزيز ثقة الفرد بنفسه ليخرج كل ما لديه من طاقات وإمكانات ويستثمرها بما يعود عليه وعلى مجتمعه بالنفع والفائدة.

 ما هي أسباب عدم الثقة بالنفس؟ 

تتعدد أسباب عدم ثقة الفرد بنفسه، فقد يكون سببها الأسرة والتربية الأسرية الخاطئة والجو الأسري، أو بسبب خبرات الفرد السلبية وما ينتج عنها من مشاعر سلبية تؤثر على ثقة الفرد بنفسه،

 وهذه الأسباب هي:

1 - الخوف والقلق من مراقبة الناس لتصرفاته وأفعاله والخوف من القيام بتصرفات خاطئة ينعكس على ثقته بنفسه ويضعفها.

2 - أساليب التربية الأسرية الخاطئة التي تشعر ابنهم بالفشل وضعف قدراته وعدم قدرته على تحمل المسؤولية وتهميشه بشكل مستمر وإهماله وعدم منحه الرعاية والحب الكافيين مما يتسبب له بالإحباط.

3 - الخوف من التعرض للنقد أو الاستهزاء والسخرية من قبل الآخرين، فيقوده ذلك أحيانًا إلى العزوف عن الإنجاز والعمل.

4 - عدم إيمان الشخص بالمواهب والإمكانات والقدرات التي يمتلكها والتقليل من شأنها ورفض القيام بالكثير من الأعمال نتيجة هذا الشعور.

5 - تعرض الشخص للفشل المتكرر قد يتسبب في ضعف الثقة بالنفس أو انعدامها.

6 - استمرار مقارنة النفس مع الآخرين ممن يمتلكون قدرات وإمكانات أفضل يسبب شعور الشخص بالإحباط والسلبية، وبالتالي تضعف ثقته بنفسه.

7 - عدم إعطاء الشخص الفرصة لإبداء رأيه وعدم الاستماع لحديثه.

8- الشعور بالدونية والضعف وبأنه أقل من الآخرين ولا يستطيع تقديم أي عمل مميز.

9 - تحدث الشخص عن نفسه بكلمات وألفاظ سلبية، كقوله عن نفسه بأنه غبي أو فاشل، فذلك يساعد على إيمان الشخص بأنه كذلك حتى لو لم يكن فعلًا كذلك.

10 - المظهر الخارجي للفرد والأمراض أو المشكلات النفسية قد تكون سببًا في عدم ثقته بنفسه كوجود حب الشباب أو الكلف في وجهه أو معاناته من البدانة مثلًا.

11 - مرور الإنسان بظروف ومشاكل في حياته قد لا يستطيع تجاوزها وتبقى كتجارب سلبية في حياته فتضعف ثقته بنفسه.

12 - قد يتسبب العرق أو الطبقة الاجتماعية أو الجنس الخاص بالفرد في ضعف ثقته بنفسه، كأن ينتمي لطبقة اجتماعية فقيرة.

** نصائح مهمة لتعزيز ثقة الفرد بنفسه :

1 - النظر إلى الجوانب الإيجابية في شخصيته بشكل مستمر مما يولد لديه تقديرًا لذاته واحترامًا لقيمتها وتميزها عن الآخرين.

2 - تشجيع الفرد لنفسه وتحفيزها باستمرار من خلال ترديد العبارات التحفيزية لنفسه وقراءتها ووصف نفسه بألفاظ وعبارات إيجابية، كقوله لنفسه أنا أستطيع القيام بذلك.

3 - إن الاهتمام بالمظهر الخارجي والصحة الجسدية ينعكس إيجابًا على الثقة بالنفس ويعززها.

4 - تفريغ الطاقة السلبية لدى الفرد من خلال ممارسة الرياضة واستغلال الوقت في ممارسة الهوايات المحببة له.

5 - التعاطف مع الآخرين ومساعدتهم يشعر الإنسان بقيمته مما يعزز ثقته بنفسه ويقويها.

6 - يجب على الإنسان تحديد هدف لنفسه يسعى إلى بلوغه في هذه الحياة، فكلما اقترب من تحقيق هذا الهدف يثق أكثر بقدراته وإمكاناته.

7 - تدريب الإنسان لنفسه لتجاوز نقاط الضعف لديه، والتركيز على نقاط القوة وتعزيزها.

8  - تجنب العزلة والسعي للتواصل الاجتماعي مع الآخرين لينشأ لديه تقديرًا لذاته وثقة بنفسه.

9 - عدم لوم النفس على كل خطأ، أو تعذيبها والضغط عليها.

تابعونا علي جروبنا علي الفيسبوك

نشر المقال على جوجل +

About nora moaasron

This is a short description in the author block about the author. You edit it by entering text in the "Biographical Info" field in the user admin panel.
    Blogger Comment
    Facebook Comment

0 التعليقات :

إرسال تعليق