زيت العصفر والرجيم

زيت العصفر والرجيم 

فوائد زيت العصفر 

زيت العصفر والرجيم 


يُستخلص زيت العصفر من بذور النبات، وقد ثبتت فاعليَّة هذا الزيت فى فقدان الوزن الزائد.
يحتوي زيت العصفر على الأحماض الدهنيَّة، التي تُساعد الجسم في إحراق الدهون، بدلًا من تخزينها. وهو فعَّال في أي 
رجيم غذائي لخسارة الوزن، حيث يعمل على تحسين بنيان وتركيبة الجسم، إذ أثبتت دراسات أنَّ نسبة الدهون الجذعية قلَّت في 
أجسام الافراد، الذين أضافوا زيت بذور العصفر إلى وجباتهم الغذائيَّة، في مُقابل زيادة كتلة الجسم العضليَّة. وفي هذا الإطار، أفادت 
دراسة أمريكيَّة بفعالية زيت العصفر في "حذف" الدهون المتراكمة في منطقة البطن؛ إذ يضطلع بدور تحوير عمل الأنسجة التي 
تقوم باختزان الدهونفتحويلها إلى طاقة يفيد منها الإنسان. كما يُنشِّط عمليَّة التمثيل الغذائي، إضافة إلى تسهيل عمليَّة الهضم، 
ممَّا يُساعد في التخلُّص من دهون البطن. ويتمُّ ذلك عند الالتزام برجيم متوازن، مع إضافة القليل من زيت العصفر إلى الوجبات 
الغذائيَّة. وتصحب الرجيم، ممارسة التمرينات الرياضيَّة.
 تحسين نسبة السكر في الدم، عند تناول زيت العصفر باعتدال، أثناء الرجيم الهادف إلى خسارة الوزن.
• قد يكون زيت العصفر مفيدًا لصحَّة القلب، ولمستويات الجلوكوز في الدم، خصوصًا عند استبداله بـ الدهون المشبعة والمتحوِّلة.
• ورد في راسة أن تناول زيت العصفر، يوميًّا، يُحسِّن من نسبة السكر في الدم، ويزيد من الكوليسترول الدهني عالي الكثافة، لكنَّه يقلل من الالتهاب.

نشر المقال على جوجل +

About Ana Rora

This is a short description in the author block about the author. You edit it by entering text in the "Biographical Info" field in the user admin panel.
    Blogger Comment
    Facebook Comment

0 التعليقات :

إرسال تعليق