10 نصائح لتتمتعي بنوم هادئ

10 نصائح لتتمتعي بنوم هادئ

احصلي علي ليلة من النوم الجيد

المحظوظون من بيننا هم من يضعون رأسهم على الوسادة وينامون على الفور، بينما الذين يعانون من الارق يتقلبون ويحاولون النوم دون جدوى. من الصعب أن نتحكم بالنوم ولكن بالطبع يمكننا تعلم النهج الذي يسمح لنا بالتمتع بالنوم الصحي والهادئ.
10 نصائح لتتمتعي بنوم هادئ
وصل خبراء إلى عدة نصائح تساعدك في الحصول على ليلة من النوم الجيد والهادئ وذلك من خلال التوجه إلى السرير في وقت مبكر مع التأكد من ارتداء ملابس النوم المريحة.
وأوضح الخبراء أن هناك بعض الأمور التي من شأنها أن تساعدك في النوم ، والتي تشمل:
1 الذهاب إلى النوم والاستيقاظ في نفس الوقت كل يوم. الحفاظ على روتين النوم والاستيقاظ يساعد في الحفاظ على انتظام الساعة البيولوجية. أيضا بعد ليلة من عدم النوم يجب تجنب النوم في النهار.
2. الامتناع عن النوم أثناء النهار والنوم حتى وقت متأخر من الصباح. تقليل ساعات النوم يزيد الرغبة في النوم. إذا كان من الصعب الامتناع عن النوم في النهار فيجب الحرص على النوم لفترة قصيرة (نصف ساعة)، في بداية ساعات ما بعد الظهر وإنقاص هذه الفترة من وقت النوم في الليل.
3. تناول وجبة خفيفة في وقت مبكر. من المفضل تناول وجبة غنية بالكربوهيدرات وفقيرة بالبروتينات. يمكن إضافة كوب من الحليب الدافئ الذي يهدئ أيضا. هضم الوجبة الثقيلة والغنية بالتوابل قد يؤثر سلبيا على جودة النوم ويسبب الحرقة.
4. الامتناع عن شرب القهوة أو الشاي في المساء. كل مشروب يحتوي على الكافيين فهو منبه وأيضا مدر للبول وكلاهما غير مرغوب فيه قبل النوم.
5. تنظيم بيئة النوم: السرير والفراش المريح، درجة الحرارة اللطيفه، غرفة النوم المظلمة والعازلة للصوت.
6. إبقاء غرفة النوم لهدف النوم فقط. غرفة النوم والسرير معده للنوم والعلاقات الحميمة وليس لأي نشاط اخر.
7. ترك الهموم خارج السرير. يمكن في وقت مبكر من المساء تسجيل كل الأشياء التي تقلقكم على ورقة وجميع المهام ليوم الغد، هكذا يمكن إزالة العديد من المخاوف قبل النوم.
8. إخراج أو إخفاء الساعة. تتبع الوقت في كل مرة تستيقظون فيها من النوم، يزيد فقط من التوتر والقلق.
9. الامتناع عن محاولة النوم بالقوة. يجب الذهاب إلى الفراش فقط عندما تكون متعبا وتريد أن تنام. إذا شعرت بالأرق فمن الأفضل الخروج من السرير، القيام بنشاط مهدئ والعودة إلى الفراش فقط عند الشعور بالنعاس.
10. التعرض للضوء في الصباح وممارسة النشاط البدني أثناء النهار، في الصباح أو بعد الظهر. التعرض للضوء ينظم الساعة البيولوجية. ممارسة الرياضة تحسن النوم الصحي ولكن من المهم ألا تكون قريبة من وقت النوم، لكي لا تزيد من مستوى اليقظة.
 وأشار الباحثون من خلال التجربة التي تمت على 2,000 شخصاً أن تحقيق ثماني ساعات من النوم يومياً قد يكون سهلاً في حال الامتناع عن استخدام الهاتف النقال بحوالي 37 دقيقة من النوم.
وعقب الباحثون أن معظمنا يعرف بأن استخدام الهواتف النقالة قبل النوم لا يساعدهم على الحصول على نوم جيد، إلا أننا وبالرغم من ذلك نقوم بهذه العادة الخاطئة.
من ناحية أخرى أشار 44% من المشتركين أنهم حظيوا بليلة نوم هادئة عندما لم يكن شريكهم موجود إلى جانبهم بالسرير، وأوضحوا ذلك بأن الشريك قد يعاني من الشخير الذي يمنعهم من النوم الجيد، أو أنه كثير الحركة.
وأكد الباحثون أن اتباع مثل هذه النصائح من شأنه أن يساعدك حقاً في الحصول على ليلة نوم جيدة والتمتع بالنشاط صباحاً.
  إذا أعجبتك هذه النصائح التي قدمناها لكي سيدتي، شاركيها مع صديقاتك.


نشر المقال على جوجل +

About Unknown

This is a short description in the author block about the author. You edit it by entering text in the "Biographical Info" field in the user admin panel.
    Blogger Comment
    Facebook Comment

0 التعليقات :

إرسال تعليق